لماذا أحتاج لبوابة سداد في موقعي؟

كثيرًا ما أرى الشركات الناشئة الجديدة التي تعمل أونلاين تعبر عن ترددها حيال شروط وإستخدامات بوابة السداد. لو قررت إنشاء موقع تجارة إلكترونية لبيع منتجاتك أو خدماتك، فستحتاج لبوابة سداد.

ما هي بوابة السداد؟

تساعد خدمة بوابة السداد في المعاملات المالية عندما يضع الزبائن طلباتهم عبر موقع الويب، أو خدمات IVR أو عبر الهاتف النقال. يساعد هذا البرنامج الأعمال التجارية على الإنترنت على تنفيذ معاملات السداد. ومع إستخدام العالم للإنترنت في كَم هائل من عمليات الشراء والعمليات المختلفة الأخرى، سنجد أن هذا النظام ضروري لتنفيذ المعاملات بسلالة وأمان.

نحن نعلم الآن ما هي بوابة السداد، ولكننا لم نتعرف على منافعها بعد. لنتحدث إذًا عن الأسباب التي تجعلنا نحتاج حل بوابة السداد في موقعنا.

مزايا وجود حل بوابة سداد في الموقع:

إن نظام بوابة السداد أونلاين ذات التصميم الجيد يزيد الزبائن المحتملين الذين تحصل عليهم من ترافيك الويب، كما أن موقع التجارة الإلكترونية جيد التصميم ذي طريقة السداد البسيطة وسهلة سيمنحك نقطة تفوق على منافسيك بالتأكيد، وهو يقدم مجموعة متنوعة من المزايا:

نظام سداد مركزي

وجود بوابة سداد أونلاين يسمح لك بجعل كل عمليات السداد في عملك عمليات مركزية، كما يساعد على تحديد أي من عمليات السداد تحتاج للتحسين من أجل تقديم خدمة عملاء أفضل، وتحقيق دخل أكبر للأعمال.

التوافر والمرونة

يضمن لك وجود بوابة سداد أونلاين أن موقعك قادر على معالجة المدفوعات طوال الوقت، ويسمح للعملاء بالسداد في أي وقت وفي أي مكان. كما يمنح العملاء أساليب سداد مختلفة بخلاف البايبال (Paypal)، مما يزيد من راحة العملاء ويضمن رضاهم.

بوابة السداد توفر التكاليف الزائدة.

في حالة عدم وجود بوابة سداد، يجب على العملاء إرسال الرسوم عبر بوابة خارجية أو إجراء تحويل مصرفي، والتحويل المصرفي يتطلب رسوم حوالي 30 دولار. لماذا يجب أن يدفع عملائك 30 دولار إضافية؟

إن اختيار بوابة سداد لموقع تجارة إلكترونية مثالي في هذه الحالة، وعندما تستثمر كثير من الأموال في أعمال أونلاين، يجب أن تفكر في التكلفة، أليس كذلك؟

بوابة السداد توفر الوقت

إن القلق بشأن معالجة المدفوعات والتعامل مع مشكلات السداد قد يكون مكلف ويستهلك كثير من الوقت. يستطيع نظام السداد أونلاين التعامل مع عمليات السداد في الوقت الفعلي، ولا يحتاج لأي مساعدة إدارية إضافية ليعمل. معنى هذا أنه يخفض نفقات الأعمال، ويتيح لك مزيد من الوقت للتركيز على مسائل العمل المهمة أكثر.

لو أجريت المعاملات النقدية عبر البوابات والتحويلات المصرفية، فقد يستغرق التحويل 3-5 أيام على الأقل، ولكن عند استخدام بوابة السداد في موقعك، يمكنك أن توفر أنت وعميلك كثير من الوقت، لأن المعاملة الناجحة لا يستغرق إجراءها أكثر من 5 دقائق.

الأمن.

تمنحك بوابة السداد أمنًا إضافيًا في كل معاملة، وهي تستخدم خادم آمن، ويضمن هذا الخادم الآمن أن بوابة السداد موثوقة ودقيقة.

يجب أن تستخدم البوابة تشفير طبقة منفذ آمن (SSL) لضمان أن المعلومات الشخصية والمالية، بما في ذلك تفاصيل بطاقة الائتمان أو الخصم، والعناوين والأسماء وتفاصيل التواصل الأخرى التي يقدمها العميل، ستظل سرية وآمنة.

تحميل سريع.

إن التحميل السريع الكفء هو سمة مهمة أخرى في بوابة السداد الجيدة والموثوقة، فلو كانت صفحتك تستغرق وقت طويل في التحميل، قد ينزعج العميل ويمل، وينتقل لاستخدام متجر آخر أونلاين، ومن المرجح ألا يعود مرة أخرى، وقد يخبر أصدقاءه بالأمر، مما سيعرض نجاح عملك للخطر. من ثم، من المهم أن تتأكد من أن معالجة سرعة المدفوعات سريعة ومباشرة حتى لا تخسر أي عملاء.

بيئة سهلة الاستخدام.

إن الواجهة سهلة الاستخدام هي جانب آخر يجب أن تتأكد من وجوده. يجب أن تضمن أن المستهلك لن يجد نظامك صعب الفهم ومعقد، كما يجب أن تضمن دائمًا أن نظامك مُعَد آليًا لتقديم معلومات فورية لتأكيد تقدم العملية.

لا تنس أيضًا أن عربة تسوق الموقع يجب أن تكون متوافقة مع بوابة السداد، ويجب أن تناقش هذه المسألة بوضوح مع مطور الويب حتى تمنع وقوع أي مشكلات أثناء استخدامها.

سهولة الدمج في الموقع.

إن أحد الأشياء المهمة الأخرى التي يجب أن تتحقق منها في بوابة السداد أونلاين، هو مدى قابليتها للاندماج مع موقعك بسهولة. عندما تندمج بوابة السداد بسهولة، تجعل كل شيء آخر أسهل، وتستغرق بعض بوابات السداد فترة طويلة لتندمج، وقد تكون معقدة بعدها، وأنت لا تريد هذا لأنه يضيع وقتك في محاولة دمج بوابة سداد ليس من السهل إضافتها إلى موقعك.

عندما تتخذ قرارًا باختيار بوابة سداد في موقعك، تأكد أولاً هل هي قابلة للإندماج تمامًا مع موقعك أم ستُعرضك لكثير من الصعوبات.

خيارات عربة ممتازة.

تُقدم بوابة السداد في أغلب الحالات خيارات عربة، ونريد دائمًا خيار عربة تسوق مناسب يجعل موقعنا أكثر جاذبية من موقع منافسينا.

ستريد بالتأكيد بوابة أونلاين تقدم خيار عربة ممتازة، لأن هذا سيزيد مبيعاتك بالتأكيد.

إن وجود بوابة سداد تقدم خيارات عربة تسوق، وأكواد ترويج اختيارية لعملائك، والقدرة على اختيار عدد كبير من المنتجات، وحفظ الاختيارات في العربة والعودة لها لاحقًا، سيحقق لك مزيد من المبيعات غالبًا، وبالتالي سيتجني مزيد من الإيرادات من عملك في التجارة الإلكترونية.

عرض مميزات إضافية.

تستطيع البوابة التي تقدم مميزات إضافية مساعدتك في عالم بيع المنتجات أونلاين والتجارة الإلكترونية مساعدة كبيرة، فالمميزات الإضافية مثل السيو ومزايا الإعلانات يمكن أن تساعد عملك، وتدفع موقعك للنمو أسرع، كما أن وجود هذه المزايا الإضافية قد يُحدِث فارقًا كبيرًا عند البحث عن أفضل بوابة سداد أونلاين متاحة.

لا تقدم كل بوابة سداد مميزات إضافية، ولكن بعض البوابات تقدم خصائص مثيرة للإهتمام ترفع مبيعات منتجاتك، لماذا لا تختار بوابة سداد من هؤلاء؟

لا رسوم إضافية.

اختر بوابة لن تفرض عليك أي رسوم إضافية، بوابة تقديم معلومات صريحة تمامًا منذ البداية حول تكاليف استخدامها، لأن آخر شيء تريده هو دفع رسوم إضافية.

على العكس من بعض بوابات السداد القليلة، تريد معظم بوابات السداد فرض رسوم إضافية. ويوجد بها بعض الرسوم الخفية كذلك. عندما تقرر اختيار بوابة سداد، تأكد من عدم وجود رسوم إضافية تسبب لك الصداع لاحقًا.

 

 

قبول أنواع مدفوعات متعددة.

تتضمن الخدمات المتعددة المتاحة للتجار أونلاين بشأن عمليات السداد خدمة زيادة الحصة السوقية لمنتجاتهم عبر استخدام الشبكات التابعة، وتوفير أي نوع من المنتجات. تتضمن أنواع المنتجات المختلفة التي يمكن بيعها البضائع المادية، والمنتجات الرقمية أو الإشتراكات.

إن أكثر خدمة مفيدة يقدمها مزود الخدمة أونلاين هي المدفوعات المختلفة التي تذهب مباشرة إلى “Worldplay” و”Paypal” و”MoneyBookers” و Google Checkout أو حسابات Authorize.net الخاصين بالتجار بدون تضييع أي وقت. تُستخدم الشركات التابعة في خدمة التجار أيضًا ومساعدتهم على بيع منتجاتهم للعملاء المحتملين. إن الواجهة المُقدّمة لهؤلاء التجار أونلاين سهلة الاستخدام أيضًا، وتُمكّنهم من التحقق من أي شيء يريدون معرفته أو التأكد منه.

تستطيع بوابة السداد تزويدك بأنواع خيارات سداد متعددة، ويمكنك تلقي مدفوعاتك بعملات مختلفة، ولكني أقترح الالتزام بنوع واحد من خيارات السداد.

سترغب بالطبع في بوابة تقبل العديد من المدفوعات وخيارات السداد، لأن هذا سيساعدك على زيادة حجم ومقدار مبيعات، وتحقيق مزيد من الربح على المدى القصير والطويل.

كيف تُعِد بوابة سداد

إن السبب الأساسي لوضع واجهة متجر افتراضية هي زيادة المبيعات. ستريد من الزوار شراء منتجاتك عند زيارة الموقع، والخدمات التي تقدمها بوابات السداد مفيدة جدًا عندما يريد العملاء تسديد ثمن مشترياتهم.

تعمل البوابة كقناة تنقل شيء ما من مكان لآخر. عند العمل في مجال التجارة الإلكترونية، تلعب البوابة دورًا محوريًا في إجراء المصادقات، والسماح بإتمام معاملات بطاقات الائتمان. إن بوابة السداد هي عنصر محوري في أي عمل أونلاين.

لو أرادت الأعمال التجارية قبول مدفوعات بطاقات الإئتمان، فيجب أن تمتلك حساب تاجر. يستطيع أصحاب الأعمال فتح حساب تاجر في المصرف الذين يقومون فيه بمعاملاتهم المصرفية.

يريد العملاء طريقة مريحة وآمنة لإرسال المدفوعات، والطلبات النقدية والشيكات ليست مريحة ولا آمنة، وكبائع..ستريد إتمام معاملات بسرعة.

لو اضطررت لإنتظار العميل لإرسال المبلغ المطلوب إليه بريديًا، فلن تتم عملية البيع غالبًا، لذا تعتبر بطاقات الائتمان الطريقة التي تُمكّن العميل من إجراء الطلب بسرعة.

مع ذلك، يوجد العديد من الشركات التي تقدم مزيد من الخدمات، مثل التي تقدم حزم برمجيات تتضمن حساب تاجر وخيار بوابة سداد أيضًا.

إعداد الحسابات الضرورية.

أول شيء يجب أن تفعله كي تتمكن من البدء هو فتح حساب تاجر في المصرف، وحساب بوابة سداد. عند فتح حساب تاجر مصرفي، تأكد من اختيار مصرف يقبل تحويلات الأموال من حساب بوابة السداد الخاصة بك. يتيح لك هذا النوع من الحسابات إعداد المدفوعات بين موقع تجارتك الإلكترونية وحساب التاجر المصرفي الخاص بك.

الأعمال التجارية أونلاين التي تقبل مدفوعات بطاقة الائتمان يجب أن تمتلك حساب تاجر على الإنترنت. تُحوّل كل الأموال المُتلقاة من مدفوعات بطاقة الائتمان من بوابة السداد إلى هذا الحساب، ولكن الأموال تبقى في الحساب لفترة مؤقتة فقط ثم تُنقل لحساب آخر يحدده التاجر مسبقًا. يُجرى التحويل بانتظام وبشكل آلي.

كيف تسير الأمور

 

يقدم الجزء التالي شرح خطوة بخطوة للعملية المتضمنة في كل معاملة. قد يكون هناك العديد من الخطوات في العملية، ولكن تذكر أن هذا يحدث خلال ثوان وحسب.

  • سيزور العملاء موقعك وينقرون على المنتج أو المنتجات التي يريدون شراءها، وعندما ينتهون من التسوق، سيتم توجيههم لصفحة الحساب لسداد ثمن المنتجات. سيؤكدون في هذه الخطوة أنهم يريدون شراء المنتج أو المنتجات التي اختاروها، وطريقة السداد التي يريدون استخدامها.
  • بمجرد الانتهاء من السداد، سيُعاد إرسال المعاملة إلى بوابة السداد التي اخترتها. ستُرسل المعاملة إلى معالج مصرفك عن طريق هذه الخدمة.
  • ستمر المعاملة بعد ذلك بشبكة بطاقة الإئتمان التي سترسلها بعد ذلك إلى المصرف الذي أصدر بطاقة الائتمان الخاصة بعميلك.
  • لو كان الحد الإئتماني لعميلك كاف لسداد ثمن كل المنتجات، سيتم الموافقة على المعاملة، ثم ستمر بنفس المسار الذي أخذته من قبل.
  • بمجرد تلقي بوابة السداد للموافقة على المعاملة، ستُعلم العميل بذلك عبر موقعك، ثم سترسل لك المعلومات بإعتبارك التاجر.

إن بوابات السداد هي أدوات لا غنى عنها لو أردت قبول مدفوعات بطاقة الائتمان في موقعك. ستحررك من صداع معالجة مدفوعات بطاقة الائتمان يدويًا، وتسمح لك بالتركيز على جوانب أخرى في عملك على الإنترنت.

الخلاصة.

يجب على كل المتاجر أونلاين توفير برامج سداد موثوقة متعددة كي تتمكن من قبول المدفوعات أونلاين بشكل مريح، وبالتالي تقلل خطر التعرض لخسائر بسبب العملاء الذين يستخدمون بطاقات ائتمان زائفة أو غير صالحة. لكن من المهم كذلك أن تمر طرق السداد هذه بمنصة تاجر جديرة بالثقة وحسنة السُمعة.

إن أهم شيء يجب وضعه في الإعتبار هو سعر أو رسوم خدماتهم وكذلك خدمات خدمة العملاء. أيًا كانت خططك بشأن المنتجات التي ستبيعها على الإنترنت، تُعتبر مدفوعات ومعاملات بطاقة الإئتمان ضرورية لقبول مدفوعات العملاء. تُسدد حوالي 90% من المبيعات على الإنترنت بإستخدام بطاقات الإئتمان.

أخيرًا، أريد القول أن بوابة السداد هي جزء لا يتجزأ من كل عمل تجارة إلكترونية أونلاين. لو أردت أداء عمل وبيع منتجاتك أونلاين، فستحتاج لاختيار بوابة السداد المناسبة لموقعك. أكتب تعليق أدناه لو كان لديك أي أسئلة بشأن بوابة السداد، وشارك المقال مع شركائك في العمل.

لماذا أحتاج لبوابة سداد في موقعي؟

لا تفوت جديدنا

كن اول من يقرا اخر مقالات التسويق الرقمي من خبراء التسويق الالكتروني

نحن لا نرسل البريد المزعج!

لماذا أحتاج لبوابة سداد في موقعي؟
تحميل...